وقال المجلس بمعهد كارولينسكا في السويد في بيان الإعلان عن الجائزة، وقيمتها ثمانية ملايين كرونة (نحو 960 ألف دولار): "الحائزون على جائزة نوبل لهذا العام طوروا علاجات أحدثت ثورة في علاج عدد من أكثر الأمراض الطفيلية قسوة".
ومنحت الجائزة لكامبل وأومورا لاكتشافهما عقارا ساعد في خفض حالات العمى النهري وداء الخيطيات اللمفاوية، وهما من الأمراض التي تسببها الديدان الطفيلية، حسب ما ذكرت وكالة أسوشييتد برس.
أما الصينية تو فقد اكتشفت عقارا ساعد في تراجع كبير في الوفيات الناتجة عن الملاريا.
ومن المقرر أن يتقاسم الفائزون ثمانية ملايين كرونة سويدية (حوالي 960 ألف دولار) هي قيمة الجائزة بين العلماء الثلاثة حيث يذهب النصف لكامبل وأومورا أما النصف الآخر سيكون من نصيب الصينية تو.
وكانت جائزة الطب أولى جوائز نوبل التي يعلن عنها، ومن المقرر الإعلان عن الفائزين بجوائز نوبل في الفيزياء والكيمياء والسلام في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، أما الفائز بجائزة نوبل في الاقتصاد فسيعلن عنه الاثنين المقبل.
ولم يتم بعد تحديد موعد للإعلان عن جائزة نوبل في الأدب، ولكن من المتوقع الإعلان عنها الخميس.