أكاديمية التربية والتعليم في الجزائر أكاديمية التربية والتعليم في الجزائر
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

إجابة مقترحة لاختبار في: الثقافة العامة (جميع الاختصاصات) مسابقة الاساتذة 2016




إجابة مقترحة لاختبار في: الثقافة العامة (جميع الاختصاصات)
تحرير الموضوع : تقوم في الاجابة بتحرير موضوع تتطرق فيه للمحاور الأربعة للسؤال و هي :
1) شرح القول باختصار.
2) تطور ثقافة الاستهلاك في المجتمع الجزائري.
3) سبل الحفاظ على استهلاك المنتوج المحلي.
4) وسائل الحفاظ على المستهلك الجزائري .
من الأفضل كتابة النص على شكل مقدمة عرض – خاتمة ( يمكن حتى ان تضع شرح القول عبارة عن مقدمة و العنصر الثاني و الثالث عبارة عن عرض و العنصر الرابع عبارة عن خاتمة )
1 – شرح القول :
في ظل الانتشار الواسع للاستهلاك في العالم وحاجة الشعوب المعاصرة إلى الاستهلاك في بيئة سليمة توفر مختلف المعطيات حول المواد الاستهلاكية وطبيعتها ومصدرها، بدأت ثقافة الاستهلاك والوعي بحقوق المستهلك الرئيسية تشهد تطورا تدريجيا في السنوات الأخيرة.
وبات المستهلك أكثر تشبثا بمعرفة وتحصيل حقوقه التي تشمل على الخصوص الحق في الإعلام، وحماية حقوقه الاقتصادية من حيث معرفة كل ما يتعلق بالسلعة المستهلكة سواء تعلق الأمر بمصدرها أو جودتها .
2- تطور ثقافة الاستهلاك لدى المفرد الجزائري
انتشرت في المجتمع الجزائري مظاهر السلوك الاستهلاكي، الذي أصبح يطبع السلوكيات العامة للمواطنين، سواء شعروا بذلك أو لم يشعروا، من خلال التهافت الكبير لهم على السلوك الشرائي، الذي يؤكد المختصون أنه نتيجة حتمية للتأثيرات العديدة والمختلفة لوسائل الإعلام، وكذا الأوضاع الاجتماعية، والمعيشية، وأنماط الحياة المستوردة.
3- سبل الحفاظ على المنتوج المحلي
ليست الحكومة وحدها أمام هذا التحدي، نحن أيضا أمام تحديات أكبر تتعلق بأمننا الغذائي والإقتصادي، ونحن ملزمون على أن نستهلك المنتجات الجزائرية لديمومتها وسلامتها لأن الرهانات التي نواجهها يمكن أن تضع في المحك استقلاليتنا الإقتصادية، ولابد على المستهلك الجزائري أن يستوعب هذه التحديات حتى يقتنع بإلزامية استهلاك المنتوج المحلي
بحيث يجب أولا أن نحافظ على مناصب الشغل وهذا لا يتسنى إلا من خلال استهلاك المنتوج الوطني لأنه عجلة أساسية للإنتاج الاقتصادي، كما أن استقلالية الإقتصادية مرهونة بالحد من الإنتاج الذي يأتينا من وراء البحر فالرهانات الحالية مع تدني قيمة الدينار وانهيار أسعار البترول قد لا تجعل من وتيرة استهلاكنا واستيرادنا ثابتة، حيث نجد أنفسنا محتاجين للأدوية ولحتى أبسط الأمور، وعلى هذا الأساس نؤيد فكرة التوعية المستدامة للمستهلك لكي يراهن على المنتوج الجزائري قصد معيشة ثابتة ومستقرة وبدرجة أخرى لابد على المتعامل أن يقوم بدوره في تحسين المنتوج وأن لا يجعل من هذه المبادرة تهاون له لتدهور منتوجه وجعل سعره تنافسي.
يجب ان تكون هناك رسالة بسيطة وصادقة للمستهلك الجزائري نضع من خلالها أهم التحديات لاستهلاك المنتوج المحلي، وهي تحديات كبيرة وعلينا أن نلتفت لمنتجاتنا لأجل استقلاليتنا ومصلحة أبنائنا.
خلق إتصال مباشر مع المستهلك بالإضافة إلى حملات تحسيسية بالتعاون مع وسائل الإعلام، كما أنه على المتعامل الإقتصادي القيام بتسويق وتشهير منتوجه بالإضافة إلى أن يسعى على تحسين النوعية وخفض الأسعار، هذه الأمور التي يمكن أن تستقطب المستهلك وتغيير مواقفه، وخلق حوافز نفسية ومادية لأجل اختيار المنتوج الجزائري، ودورنا كجمعية هو تحسيسي فقط، فلا يمكننا مرافقة المتعاملين الإقتصاديين حتى لا نكون سبب في التشهير لمنتجاتهم فنحن مع التشهير للمنتوج المحلي ورسالتنا عامة حوله، من خلال تنظيم نشاطات وندوات تحسيسية في هذا المجال بالإضافة إلى تنظيم مسابقات لأحسن منتوج وطني .
4- وسائل حماية المستهلك الجزائري :
إن حماية المستهلك تعد أولوية بالنسبة للحكومة و المنتجين على حد السواء و قد نحاففظ على سلامته من خلال اتباع هذه القواعد :
يجب على كل متدخل في عملية وضع المواد الغذائية للاستهلاك احترام سلامة هذه المواد، و السهر على أن لا تضر بصحة المستهلك.
يمنع وضع مواد غذائية للاستهلاك تحتوي على ملوث بكمية غير مقبولة، بالنظر الى الصحة البشرية و الحيوانية و خاصة في ما يتعلق بالجانب السام له.
يجب على كل متدخل في عملية وضع المواد الغذائية للاستهلاك أن يسهر على احترام شروط النظافة والنظافة الصحية للمستخدمين، ولأماكن ومحلات التصنيع أو المعالجة أو التحويل أو التخزين ، و كذا وسائل نقل هذه المواد و ضمان عدم تعرضها لإتلاف بواسطة عوامل بيولوجية أو كيميائية أو فيزيائية.
يجب أن لا تحتوي التجهيزات و اللوازم و العتاد و التغليف، و غيرها من الآلات المخصصة لملامسة المواد الغذائية ، إلا على اللوازم التي لا تؤدي إلى إفسادها
ملاحظة : يجب التقيد في الموضوع بذكر النقاط الأربعة المطلوبة في السؤال

عن الكاتب

DZEDUC Info

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

عن الموقع

أكادمية التربية والتعليم في الجزائر موقع تعليمي هدفه مساعدة تلاميذ و طلاب الجزائر على عبور الأطوار التعليمية و النجاح و تحسين نتائجهم و تطوير مستواهم و مستوى التعليم في الجزائر بصفة عامة٠ تحتوي أكادمية التربية والتعليم في الجزائر على كل ما يمكن أن يحتاجه الطالب الجزائري من دروس و ملخصات، نماذج اختبارات و مواضيع مقترحة، معلومات هامة، تمارين مع الحل، برامج الدروس، كتب خارجية للتحميل، نصائح و توجيهات إضافة لملفات تخص الأساتذة و المعلمين كالمذكرات و كتب الأساتذة في بعض المواد و المناهج المتبعة و بهذا أصبح سندا مميزا يعتمد عليه الاساتذة و الطلاب على حد سواء٠ يهتم موقعنا بجميع المستويات التعليمية دون استثناء من التعليم الابتدائي إلى التعليم الجامعي بكل تخصصاته مرورا بالمتوسط و الثانوي كما أنه يتوسع ليشمل مجالات أكثر دينية، ترفيهية و ثقافية خصوصا عبر منتدياته الشاملة ، كما أن الموقع خصص عديد وسائل الاتصال و إيصال المعلومات لزواره لعل من أبرزها صفحة الفايسبوك الخاصة بالموقع التي تسعى من جهة لنشر آخر أخبار الدراسة و مستجدات الموقع و من جهة للرد على جميع استفسارات زوارنا الكرام٠ نتمنى لجميع الطلاب الاستفادة من موقعنا و أن يكون خير معين في دربكم نحو النجاح و التفوق٠ جميع الحقوق محفوظة © 2015 - 2016

إحصائيات الموقع

مواقع مهمة

جميع الحقوق محفوظة

أكاديمية التربية والتعليم في الجزائر